نظرية بلوم Bloom Taxonomy

  • الكاتب
  • جمال زبيدي
  • تاريخ الإضافة
  • 2021-09-06 13:14:17
نظرية بلوم Bloom Taxonomy

"تعتبر نظرية بلوم Bloom للتعلم نموذجا موسعا لفكرة ال) KSAالمعارف(Knowledge ، (المهارات Skill)، (السلوك والتوجهات Attitude) ". تعود هذه النظرية إلى عالم النفس التربوي في جامعة شيكاغو بنجامين بلوم الذي نشر نسختها الأولى عام 1956 ميلادي، وتعتبر أول نظرية تهدف إلى تصنيف الأهداف التدريبية وفق فكرة KSA.

يقوم أساس هذه النظرية على تقسيم الأهداف التدريبية وفق السلوكيات، النفس حركي،

والإداري أو الذهني، ومن ثم تقسيمها إلى ست مستويات تبدأ بالتذكر ومن ثم إلى

الفهم فالتطبيق مرورا إلى التحليل والتركيب وأخيرا إلى التقويم، مما يجعل القياس

لأثر العملية التدريبية أكثر دقة."وهذا التصنيف هرمي، بمعنى أن الوصول إلى مرحلة

أعلى في التعلم تعتمد على اكتساب المعرفة والمهارة الأدنى منها. وكان هدف

بلوم من طرح هذا التصنيف هو تشجيع المدرسين على التركيز على النطاقات الثلاثة

من أجل خلق نظام تعليمي شمولي".(التايه، 2018، ص69).

ويقسم بلوم الأهداف التعليمية والتدريبية إلى ثلاث نطاقات:

1.    المجال المعرفي: ويقصد به بناء المعارف والتزود بالمعلومات اللازمة لتغير سلوك أو تطوير مهارة معينة.

2.    المجال الوجداني: ويقصد به القيم والاتجاهات التي يتفاعل معها الشخص، وما يهمنا في عالم التدريب في هذا المجال هو التفكير والتفكر.

3.    المجال المهاري: ويقصد به التغيير والتطوير المراد بالشخصية أو المهنة، وعادة ما يأتي بعد المجالين السابقينInvalid source specified..

ولذلك اعتمد خريجو علم النفس وطلاب بلوم على الجهود الجماعية في بناء مصفوفته وعملوا على اختبارها، وإعادة تصميمها لتنظيم وصياغة الإطار العام للاهداف المعرفية والسلوكية والمهارية، في محاولة لبناء منهج تعليمي فكري.(صدقي، 2015)

وفي عام 2001 قدما أندرسون وكراثول شكلا جديدا معدلا لمصفوفة بلوم يحتوي على بعدين اثنين: 1. بعد المعرفة، ويحتوى على مستويات أربعة: ( الحقائق، المفاهيم، الإجراءات، والمعرفة فوق المعرفية) واعتبر المعرفة فوق المعرفة من أرفع مستويات المعرفة، حيث قصد بها بحث العقل بنفسه عما يقوم به. 2.  بعد العملية المعرفية نفسها، وهنا لا بد من الحديث عن أن أندرسون وكراثول لم يغيرا عدد الأجزاء الستة، لكن هناك أفعال عامة حددها المستويات الست المنضوية تحت البعد الثاني و(يتذكر، يفهم، يطبق، يحلل، يقوم، يبتكر) (خلف، 2017).

وبناء على النموذج المعدل، يورد خلف (2017) أن أندرسون وكراثول قاما بتقسيم الأهداف التدريبية إلى ثلاثة

أقسام:

1.    الأهداف التعليمية: ويقصد بها إكتساب المعارف الضرورية في العمل.

2.    الأهداف المتعلقة بحل المشكلات: وهي العمليات التحليلية التي يقوم فيها الشخص بالبحث عن الحلول

التطبيقية الجديدة الخارجة عن المألوف، بحيث يحقق نتائج ملموسة، وعادة ما ترتبط بالسلوك أو الاتجاه.

3.    الأهداف التطبيقية المفتوحة: وهي الأهداف المرتبطة بالتطوير الدائم لتحقيق أهداف المنظمة، حيث تطوير المهارات، وتحقيق الأهداف بعيدة الأجل والأهداف التي يطمح أن يصل إليها الموظف والمنظمة.

تدريب المدربين ، إعداد مدرب محترف، TOT، تصميم حقائب تدريبية ، إعداد معلم محترف، الكوتش

من دوراتنا

تسويق منتجات العناية بالجلد
200

تسويق منتجات العناية بالجلد

trainer image
  • مكان الانعقاد
    الضفة الغربية
  • عدد الساعات
    50

تدريب المدربين المستوى الأول TOT - بيت لحم
1200

تدريب المدربين المستوى الأول TOT - بيت لحم

trainer image
  • مكان الانعقاد
    بيت لحم
  • عدد الساعات
    30

تدريب المدربين المستوى الثاني TOT
2400

تدريب المدربين المستوى الثاني TOT

trainer image
  • مكان الانعقاد
    الضفة الغربية
  • عدد الساعات
    28